تطوير الذات

10 أشياء لا تخبر بها أحد حتى لا تندم

10 أشياء لا تخبر بها أحد حتى لا تندم، لذلك من المهم أن تبقي هذه الأشياء سرًا، كما ينبغي عليك أن تراقب بشكل جيد عند التواصل مع الآخرين، وذلك لأننا نحن البشر ننسى دومًا عند تواصلنا مع شخص ما خطوطنا الحمراء٬ ومن ثم نبوح بأسرارناِ الشخصية٬ ومشاكلنا وهذا ليس بصحيح على الإطلاق، لذلك سوف نقوم في هذا المقال على اطلاعك على الأشياء التي لا يجب أن تشاركها مع أحد٬ حتى لا تشعر بالندم.

10 أشياء لا تخبر بها أحد حتى لا تندم،
10 أشياء لا تخبر بها أحد حتى لا تندم،

 أهم 10 أشياء لا تخبر بها أحد حتى لا تندم

 من المعلوم أننا نعيش في عالم رائع٬ ولكنه على النحو الآخر غير مخلص٬ وفي الكثير من الأوقات يكون من الأفضل لك أن تقوم بعقد لسانك٬ وترسم ابتسامه فقط مع من تتحدث معه، وفي حالة إذا كنت شخص ثرثار بطبيعتك٬ لابد أن تعرف ماذا تقول وما يجب عليك إخفائه ليظل سرا عن الآخرين٬ وفيما يلي سوف نتطرق إلى أهم الأشياء التي يجب أن تظل سر٬ ولا يجب لأحد أن يعرفها.

أولا: أسرارك

من وجهه نظري تعني كلمة “السر” خبر ما حقيقي وفي غاية الوضوح لعدد قليل جدًا ومحدود من الناس، وكل شخص على الأقل لديه سر واحد، ومن المعروف أن حفظ الأسرار من الأمور الصعبة٬ والتي يقاوم الشخص كثيرا لحفظها؛ لأنه من الأمور الصعبة عندما لا يبادل شخص معلومات مثيرة للاهتمام حول شيء ما.

 لذلك حاول بشكل مستمر أن لا تسمح لنفسك بالحديث مع أي شخص، حاول أن تختار أشخاص مقربين للحديث عن هذه الأسرار على سبيل المثال عائلتك مثلا، لأن العائلة لا تصبح في يوم من الأيام عدو يستخدم هذه الأسرار ضدك.

ثانيا: حياتك الخاصة

 تعتبر الحياة الخاصة من الأمور المقدسة٬ والتي لا يجب لاحد معرفتها؛ لأنها قد تدفعك إلى الندم فيما بعد، حيث معرفة حياتك الخاصة للأشخاص من حولك تفتح ابواب للمناقشة وانتقادات كثيرة في حياتك، وهذا لن يكون مريح لك أبدا؛ لذلك حتى تمنع هذا المشاكل لا تخبر أحد عن حياتك الشخصية.

ثالثًا: أهدافك المستقبلية

 الجدير بالذكر أن كل شخص منا لديه أهداف واحلام وخطط مستقبلية يسعى في تحقيقها، وهنا يأتي السؤال لماذا لا أخبر شخصًا ما بما أحلم به وما أرغب في تحقيقه والحصول عليه ؟

 في البداية ينبغي أن أقول لك عليك أن تحاول الوصول إلى هذه الأهداف٬ بدلًا من الحديث عنها مع الأشخاص المحيطين بك، لا أنكر أن التواصل مع الناس من حولنا شيء جيد٬ ولكن لكل شيء له مميزات وعيوب، وللأسف هناك الكثير من الأشخاص الماكرون٬ والذين من الممكن أن يطعنوك في ظهرك في أقرب فرصة تُتيح لهم.

 والشخص العاقل لا يعطي فرصة لعدوه حتى يقوم بطعنه، لذلك يظل يستمر في حياته٬ ويحقق ما يسعى إليه دون الحديث عنه.

رابعًا: دخلك

دخلك المادي لا يجب لاحد أن يعرفه٬ ومع ذلك سوف يطرح العديد من الأشخاص الذين يرغبون في عد أموالك هذا السؤال، لذلك عليك أن تكون أقل تبجحا ولا تجيب عن السؤال٬ فالناس في الكثير من الأوقات لا يمكنهم التغلب على الشعور بالحسد٬ عندما يرون من هو أغنى منهم.

خامسا: الممتلكات الخاصة بك

 هناك بعض الأشخاص الذين يقومون بمشاركة أشيائهم المادية والتفاخر بها٬ وهذا الشيء لا يدل على شيء سوى عدم احترام ذواتهم وتدنيهم، لذلك لا يجب أن تشارك ممتلكاتك٬ أو تحاول لفت النظر إليها والتفاخر بها.

سادسًا: أعمالك الخيرية

ذلك لأنه لا يمكن أن تعتبر الأعمال صالحة إلا إذا تم ابقاؤها سرا، حيث أن مساعدتك لغيرك لا يظهرك بمظهر الشخص الجيد وعلى الرغم من ذلك تساهم الكثير من الأشخاص الذين يحاولون أخبار الآخرين بالأشياء الصالحة التي يقومون بفعلها وهذا ليس بصحيح.

سابعًا مشاكلك العائلية

في حالة إذا كنت من الأشخاص الذين يواجهون مشاكل مع عائلاتهم، فعليك أن تحتفظ بهذه المشاكل العائلية بشكل سري٬ لكي لا يعرف أحد عنه شيئا، عليك أن تتجنب أن يعرف أحد مشاكلك الأسرية.

 ثامنًا: استيائك من الماضي

نمتلك نحن جميعنا ماضي وقصص سلبية عن حياتنا الشخصية، وهذه الأمور يجب أن تبقى سرا وأن لا تتناقش فيها من اي أشخاص٬ حتى تساعد نفسك على التخلي عن هذه المشاعر السلبية، كما أنه عليك أن تصب تركيزك بالكامل على حاضرك٬ وسوف تجد اشياء وأشخاص آخرين يحرصون على التعرف عليك والتودد إليك.

تاسعا: المشاكل والتحديات التي تقوم بمواجهتها

عليك أن لا تقوم بأخبار أحد عن المشاكل التي تواجهك٬ إلا في حالة إذا كنت متأكد من أن هذا الشخص سوف يمنحك المساعدة٬ ويحاول تخفيف هذه المشكلة، لأنه في أغلب الأحيان تجد أن معظم الأشخاص لا يهتمون إذا سمعوك بشكل جيد، بالإضافة إلى أنهم يتركوك بعد انتهاء الحديث.

 فلماذا تقوم بالتعري أمام أشخاص من المحتمل أن يقومون باستخدام حديثك معه في الشماتة والتهكم عليك، لذلك نصيحتي لك أن لا تشكي همك إلا لله سبحانه وتعالى؛ لأنه بيده كل شيء.

عاشرًا وأخيرًا: لا تخبر أحد بمعتقداتك وتوجهاتك

في حالة إذا كنت من ضمن الأشخاص الذين يؤمنون ببعض الشعارات الرياضية أو السياسية أو الدينية فمن الأفضل لك أن لا تخبر أحد عنها٬ وأن تقوم بالاحتفاظ بها لنفسك، وذلك لأننا بشر ومختلفون دائمًا في اختياراتنا للأشياء٬ وهناك بعض الناس يحاولون فرض معتقداتهم على الآخرين، وإذا قمت بعمل ذلك سوف تتحول إلى واحد من هؤلاء الأشخاص.

 الذين لا يقومون بالنظر إلى العالم إلا من خلال منظورهم الشخصي فقط، لذلك لن تجد الناس معك أو حتى يحبون الجدال والنقاش معك في اي موضوع٬ وسوف يتجنبونك دائما، لذلك من الأفضل أن يحتفظ كل شخص بمعتقداته لنفسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى